زيادة الطول طبيعيا
زيادة الطول طبيعيا ، زيادة الطول ، زيادة القامة ، كيف أزيد الطول

كيفية زيادة الطول طبيعيا

زيادة الطول من أهم الأمور التي تشغل الناس، فهو من عناصر الهوية البيومترية للفرد.

هذه الميزة التعرفيية تمكن في غالب الأمر من التعرف على شخص ما و هو بعيد عنك عدة مسافات، كما يلعب الطول دورا مهما من ناحية المظهر .

ويتأثر بعدة عوامل سواء فيزيولوجية، أسلوب الحياة أو نفسية. ولا يخفى علينا أن طول الفرد من طول العظام خاصة الطويلة منها.

كيف يزيد الطول :

يتم زيادة طول العظام بنمو غضاريف الإتصال و تمايز خلاياها epiphyses خلال مراحل متقدمة من عمر الإنسان،

و يتوقف نموها بتعظم الغضاريف diaphysis بالكامل خلال سن معين.

يتم ذلك من خلال إحتلال النسيج العظمي للغضاريف، أين تتحلل تدريجيا مع بداية مرحلة النمو إلى غاية سن معين، فتتحلل بالكامل فاسحة المجال للنسيج العظمي.

زيادة الطول

متى تبدأ زيادة الطول و متى تتوقف؟

تختلف المعلومات حول سن بداية الطول باختلاف المراجع والدراسات، إلا أننا نجدها في الغالب تتعلق بسن البلوغ؛

فيكون سن مابين 11 إلى 13 سنة الأكثر شيوعا لبداية زيادة الطول. أما فيما يخص توقف نمو العظام، أي الطول، فيكون في سن 16 إلى 18 بالنسبة للمرأة، و 19 إلى 21 سنة بالنسبة للرجل؛

هذا الأمر يبقى نسبيا حيث ممكن أن يزيد أو ينقص هذا العمر حسب خصوصية الفرد و طبيعة عيشه.

 

العوامل التي تؤثر على زيادة الطول :

يتأثر طول الإنسان بمجموعة من العوامل؛ أهمها :

العامل الوراثي :

هو أهم عامل حيث يتحكم في طول الفرد بنسبة عالية تصل إلى 90%.

يقصد به الطول المتوسط لأسرة معينة عبر الأجيال المتعاقبة، و الذي يكون موسوما على مورثات جميع أفراد هاته الأسرة.
تختلف هذه الصفة باختلاف نقاوتها.

العامل الغذائي :

عامل جد مهم في هذه المسألة، حيث تلعب التغذية الصحية و المتوازنة الغنية بمختلف العناصر الضرورية،

التي على رأسها الكاليسيوم و البروتينات، وكذلك تجنب الحلويات و السكريات دورا أساسيا في تحفيز وتيرة النمو.

زيادة الطول و التغذية
الغذاء الصحي

أسلوب الحياة :

لا يقل أسلوب الحياة شأنا عن باقي العوامل في تأثيره على زيادة الطول، فممارسة الرياضة منذ الطفولة، مثلا، يساهم في ذلك، إضافة لتجنب المؤثرات العقلية كالخمر و المخدرات.
كما تعد الراحة النفسية و تجنب العصبية والقلق و أخد القسط الكافي من النوم أمرا مهما في حياة الفرد.

كيف أتمكن من زيادة الطول :

لتحقيق هذا الأمر، يجب العمل على ثلاث عوامل أساسية هي الغذاء، الرياضة و أسلوب الحياة :

قبل سن توقف النمو :

الغذاء :

  • تناول القدر الكافي من البروتين (اللحوم بأنواعها، البيض والأجبان)؛ البيض الذي يعتبر ركن أساسي في قيام الجسم بمختلف الوظائف على غرار وظيفة نمو العظام و بالتالي زيادة الطول؛
  • تناول الأغدية الغنية بالمعادن، في مقدمتها الكاليسيوم Ca و البوتاسيوم K، المكونان الرئيسيان للعظام؛ الذان يتوفران في الحليب و مشتقاته و الفواكه كالموز؛
  • تجنب تناول المأكولات السكرية و كثيرة الدسم، لتخفيض نسبة الدهون في الجسم؛
  • تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات، على غرار الفايتامين D، الذي يمكن أن نجده في المأكولات البحرية و من خلال التعرض لأشعة الشمس؛
  • تناول الأغذية التي تحتوي الأرجنين لدعم تدفق الدم و دعم إنتاج هرمون النمو.

الرياضة :

  • ممارسة مختلف أنواع الرياضات يمكن أن يساهم في زيادة الطول، بالأخص الرياضيات التي تعتمد على الوثوب باستمرار ككرة السلة و الطائرة؛
  • ممارسة الرياضة المكثفة، كالعدو السريع الذي يمكن من زيادة هرمون النمو بنسبة عالية.

أسلوب الحياة :

  • تجنب السهر ليلا و أخد قسط كاف من النوم بمعدل 8 ساعات يوميا لزيادة هرمون الميلاتونين، الذي يزيد بدوره هرمون النمو؛
  • تجنب تناول السكريات ليلا، فهي تخفض هرمون الميلاتونين؛
  • الصيام العادي أو المتقطع الذي من شأنه رفع نسبة هرمون النمو بصفة كبيرة.

بعد سن توقف النمو :

  • الحفاظ على كل ماسبق ذكره من عادات صحية؛
  • ممارسة التمديدات باستمرار يوميا، كاستعمال العقلة للتمدد و الأرجحة؛
  • تمديد منطقة أسفل الظهر، الرجل والكتف؛
  • تقويم أي إعوجاج على مستوى الجسم خاصة الظهر و الرجل.

زيادة الطول

 

زيادة الطول في هاته المرحلة صعب جدا لكن ليس مستحيلا، لذلك، لمن أراد أن يزيد طوله، عليه السعي لذلك خلال مرحلة النمو.

عن إسلام جاوي Isslem

السلام عليكم أناجاوي إسلام مدون طالب سنة خامسة علوم بيولوجية (جامعة هواري بومدين للعلوم و التكنولوجيا) شهادة ليسانس علوم بيولوجية متحصل على بكالوريتين علوم تجريبية . خبرة في الرياضة مدة 4 سنوات. أمارس الرسم والمطالعة باللغتين العربية و الإنجليزية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.